responsiveMenu
صيغة PDF شهادة الفهرست
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
اسم الکتاب : مصطلحات الفقه المؤلف : المشكيني، الشيخ علي    الجزء : 1  صفحة : 555

ودع الوديعة

الوديعة في اللغة صفة من ودع الشي‌ء يدعه إذا تركه، فالعين وديعة أي مودوعة متروكة، و في المجمع: و الوديعة واحد الودائع فعلية بمعنى مفعولة، و هي استنابة في الحفظ، و استودعته وديعة استحفظته إياه.

و هي في اصطلاح الفقه عبارة عن إنشاء استنابة في الحفظ و قبولها، فهي عقد يحتاج إلى إيجاب و قبول، و الموجب المالك و القابل الودعي، و مورد العقد الوديعة و يؤدى بكل لفظ أفاد المقصود عند العرف.

ثم انهم ذكروا انها من العقود الجائزة من الطرفين، فللمالك استرداد ماله متى شاء و للمستودع ردّه كذلك، و يعتبر في المودع و المستودع شرائط العقد من البلوغ و العقل و الاختيار و عدم الحجر في المودع، و يجب بعد العقد حفظ الوديعة بما جرت العادة بحفظها، و لو فسخ الودعي العقد من عند نفسه خرجت الوديعة عن الأمانة المالكية و صارت عنده أمانة شرعية و وجب ردّها فورا. ثم أن الوديعة أمانة و الأمانة على قسمين مالكية و شرعية ذكرناهما تحت عنوان الأمانة.

وصي الوصية

الوصية مصدر أوصى يوصي و وصّى يوصي، فهي مرادف للإيصاء و التوصية و معناها العهد الذي يعبر عنه بالفارسية بـ (سفارش) ، و كل من أوصى و وصّى يتعدى إلى الشخص المعهود إليه بنفسه و بإلى، و إلى مورد العهد بالباء، يقال أوصى زيد ولده أو إلى ولده بكذا، قال تعالى‌ (وَ وَصََّى بِهََا إِبْرََاهِيمُ بَنِيهِ) (البقرة: 132) (وَ أَوْصََانِي بِالصَّلاََةِ وَ اَلزَّكََاةِ) (مريم: 31) و كثيرا ما يستعمل متعديا باللام و يراد به إعطاء المال له يقال أوصى لفلان بكذا أي جعله له بعد موته.

و كيف كان فالوصية في اصطلاح الأصحاب معنى إنشائي ينشئه الشخص حال حياته متعلقا بأمور بعد مماته، و لذلك يقال إن الوصية من الإنشاءات المعلقة، أو إنها تصرف فيما

اسم الکتاب : مصطلحات الفقه المؤلف : المشكيني، الشيخ علي    الجزء : 1  صفحة : 555
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
صيغة PDF شهادة الفهرست