responsiveMenu
صيغة PDF شهادة الفهرست
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
اسم الکتاب : المعجم الوسيط المؤلف : مجموعة من المؤلفين    الجزء : 1  صفحة : 261
(الخوجلى)
(انْظُر خجل)
(أخاخ)
العشب خَفِي وَقل
(الخوخ) شجر من الفصيلة الوردية من أَشجَار الْفَوَاكِه وثمره
(الخوخة) كوَّة فِي الْبَيْت تُؤدِّي إِلَيْهِ الضَّوْء وَبَاب صَغِير وسط بَاب كَبِير نصب حاجزا بَين دارين ومخترق مَا بَين كل دارين
(خود)
نَالَ شَيْئا من الطَّعَام وَيُقَال خود شَيْئا من الطَّعَام وَالْبَعِير وَغَيره أسْرع فِي سيره
(تخود) الْغُصْن تثنى وَمَال
(الخود) الشَّابَّة الناعمة الْحَسَنَة الْخلق (ج) خود وخودات
(خاوذ)
عَنهُ مخاوذة وخواذا تنحى وَفُلَانًا إِلَى الشَّيْء خَالفه إِلَيْهِ والحمى فلَانا أَخَذته ثمَّ انْقَطَعت عَنهُ ثمَّ عاودته وَيُقَال (خاوذوا وردكم ترووا نعمكم) وَمَعْنَاهُ أَن يُورد فريق نعمه يَوْمًا وَالْآخر يَوْمًا بعده وَيُقَال فلَان يخاوذنا بالزيارة يتعهدنا بهَا
(تخاوذوه) تعاهدوه
(تخوذه) تعهده
(الخوذان) يُقَال فلَان من خوذان الْقَوْم رذالهم وخاملهم وَذهب فِي خوذان الخامل إِذا أخر عَن أهل الْفضل
(الخوذة) المغفر يَجْعَل على الرَّأْس (مَعَ) (ج) خوذ
(خار)
الثور خورا وخوارا صَاح وَفُلَان خؤورا ضعف وانكسر فَهُوَ خائر وخوار وَيُقَال خار الْحر وخار الْبرد فتر وَسكن وَفُلَانًا خورا أصَاب خورانه
(خور) الرجل خورا خار
(خور) فلَان خار وَفُلَانًا نسبه إِلَى الخور
(تخاورت) الثيران تصايحت
(استخار) الرجل استعطفه والضبع جعل خَشَبَة فِي ثقب بَيتهَا حَتَّى تخرج من مَكَان آخر
(الخوار) من صَوت الْبَقر وَالْغنم والظباء والسهام
(الخور) مصب المَاء فِي الْبَحْر والمنخفض من الأَرْض بَين مرتفعين والخليج
(الخور) من النِّسَاء الكثيرات الريب لفسادهن وَضعف عقولهن بِلَا وَاحِدَة
(الخوران) الدبر ومجرى الروث (ج) خوارين وخورانات
(الخوار) من الْجمال الرَّقِيق الْحسن (ج) خوارات وَفرس خوار الْعَنَان سهل المعطف لينه كثير الجري وَمن الرماح مَا لَيْسَ بصلب وَمن الزِّنَاد القداح (ج) خور
(الخوارة) النَّاقة الغزيرة اللَّبن السهلة الدّرّ وَمن النّخل الْكَثِيرَة الْحمل وَمن الْأَرْضين اللينة السهلة (ج) خور
(الخورمة)
(انْظُر خرم)
(الخورنق)
(انْظُر خرنق)
(خازه)
خوزا ساسه وعاداه
(الخازباز)
(انْظُر خزبز)
(الخوزب)
(انْظُر خزب)
(الخوزرى)
(انْظُر خزر)
(الخوزلى)
(انْظُر خزل)
(خاش)
فلَان خوشا دخل فِي غمار النَّاس وَرجع وَفُلَانًا بِالرُّمْحِ طعنه وَالشَّيْء حشاه فِي الْوِعَاء وَمِنْه كَذَا أَخذه وَالتُّرَاب وَغَيره فِي الْوِعَاء هاله يُقَال خاش التُّرَاب فِي الجوالق
(خاوش) الشَّيْء رَفعه وَيُقَال خاوش جنبه عَن الْفراش
(خوش) فلَانا حَقه نَقصه
(تخوش) بدنه نحف بعد سمن وَيُقَال تخوش فلَان وَالشَّيْء نقص وَيُقَال تخوش الشَّيْء
(الخوش) الخاصرة من الْإِنْسَان وَغَيره وهما خوشان
(الخوشان) نبت مثل البقلة الَّتِي تسمى القطف إِلَّا أَنه ألطف وَرقا وَفِيه حموضة يَأْكُلهُ النَّاس
(الخوشق)
مَا يبْقى فِي العذق بعد أَن يلقط مَا فِيهِ والرديء من كل شَيْء (ج) خواشق
(خَاص)
الْعَطاء خوصا قلله
(خوص)
خوصا غارت عينه وَضَاقَتْ وَكَانَت إِحْدَى عَيْنَيْهِ أَصْغَر من الْأُخْرَى فَهُوَ أخوص وَهِي خوصاء والبئر بعد مَاؤُهَا فَلَا تروي الْحَيَوَان وَالشَّاة اسودت إِحْدَى عينيها وابيضت الْأُخْرَى مَعَ بَيَاض فِي سَائِر الْجَسَد
(أخوصت) النَّخْلَة تشققت عَن الخوص فَبَدَا وَيُقَال أخوص الخوص وأخوص الشّجر
(أخاصت) النَّخْلَة أخوصت
(خاوص) مخاوصة غض بَصَره شَيْئا وَهُوَ فِي ذَلِك يحدق بِالنّظرِ كَأَنَّهُ يقوم سَهْما وَفُلَان فلَانا عَارضه بِالْبيعِ وَيُقَال خاوصه البيع
(خوصت) الفسيلة انفتحت سعفاتها وَيُقَال خوصت النَّخْلَة أورقت وَالْأَرْض كَانَ بهَا خوص الأرطى وَنَحْوه وَالشَّجر أَوْرَق قَلِيلا قَلِيلا وَرَأسه وَقع فِيهِ الشيب وَيُقَال خوص فِيهِ الشيب وخوصه واستوى فِيهِ سَواد الشّعْر وبياضه وَفُلَان ابْتَدَأَ بإكرام الْكِرَام ثمَّ اللثام والتاج زينه بصفائح الذَّهَب على قدر عرض الخوص وَالعطَاء قلله وَيُقَال خوص مَا أَعْطَاك خُذْهُ وَإِن قل وَإنَّهُ ليخوص من مَاله إِذا كَانَ يُعْطي الشَّيْء بَين الْجيد والرديء
(تخاوص) خاوص والنجوم صغرت للغئور
(تخوص) مِنْهُ أَخذ مِنْهُ الشَّيْء بعد الشَّيْء والعطية أَخذهَا مَعَ قلتهَا
(اخواصت) الشَّاة خوصت
اسم الکتاب : المعجم الوسيط المؤلف : مجموعة من المؤلفين    الجزء : 1  صفحة : 261
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
صيغة PDF شهادة الفهرست