responsiveMenu
صيغة PDF شهادة الفهرست
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
اسم الکتاب : نور العين في مشهد الحسين المؤلف : الإسفرايني، أبو اسحاق    الجزء : 1  صفحة : 2
بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم الحمد لله الذي خلق محمدا صلى الله عليه وسلم قبل خلق الاولين وجمله اواختتاره واصطفاه من سائر العالمين ، وجعله بشيرا ونذيرا وشافعا في خلفه اجمعين ، وفضله بالحمد على سائر الامم السابقين ، وجعله صلى الله عليه وسلم خاتم الرسل المكرمين ، وجعل وفاته عبرة للمعتبرين ، واصطفى عترته واهل بيته وجعلهم خير الاولين والاخرين ، وجعلهم طاهرين فاخرين ، ورضى الله عن الصحابة السادة الراشدين ، وجعل من احبه صلى الله عليه وسلم ومن تبعه وعمل بسنته يوم القيامة من الفائزين ، ومن خلفه أو ابغضه أو ابغض احدا من اله واصحابه وعترته من الخاسرين ، وجعل من ابغض اولاده من الهالكين ، واوعد قاتل اولاد ابنته بالوعد المبين ، واوعدهم يوم القيامة بالحسرة والندامة والعذاب المهين . (حمده) سبحانه وتعالى واشكره على ما هدانا الى الصراط المستببن ، واشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له شهادة تنجي قائلها من العذاب المبين ، واشهد ان سيدنا محمدا صلى الله عليه وسلم عبده ورسوله الصادق الوعد الامين ، صلى الله عليه وعلى اله واصحابه وازواجه وذريته واهل بيته صلاة وسلاما دائمين متلازمين الى يوم الدين ، وسلم تسليما كثيرا امين . (اما بعد) فيقول الامام العالم العلامة أبو اسحق الاسفرايني : انه طلب مني ان اروى ما ورد في مصرع الحسين رضى الله تعالى عنه فالفت هذا الكتاب " وسميته .


اسم الکتاب : نور العين في مشهد الحسين المؤلف : الإسفرايني، أبو اسحاق    الجزء : 1  صفحة : 2
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
صيغة PDF شهادة الفهرست