responsiveMenu
صيغة PDF شهادة الفهرست
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
اسم الکتاب : المسترشد في إمامة أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب المؤلف : الطبري الشيعي، محمد بن جرير    الجزء : 1  صفحة : 170
٣٨ - ومن فقهائكم ورواة أخباركم أبو هريرة الدوسي [١] وقد ضرب عمر بن الخطاب رأسه بالدرة وقال: أراك قد أكثرت الرواية عن رسول الله ولا أحسبك إلا كذابا، وقال: يا عدو الله وعدو الاسلام خنت مال الله وقرمه اثني عشر ألف درهم، وقال فيه أمير المؤمنين: أكذب الناس على رسول الله (صلى الله عليه وآله) هذا الغلام الدوسي [٢].
٣٩ - وروى أحمد بن مهدي [٣]، قال: حدثنا نعيم بن حماد [٤] قال:

[١] - قال محمد بن إسحاق المطلبي المتوفي (١٥١ ه‌) في السير والمغازي ط بيروت ص ٢٨٦، حدثنا يونس عن أبي خلدة خالد بن دينار عن أبي العالية قال: لما أسلم أبو هريرة، قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): ممن أنت؟ فقال: من دوس، فوضع رسول الله (صلى الله عليه وآله) يده على جبينه ثم نفضها فقال: ما كنت أرى من دوس أحدا فيه خير، ورواية ابن سعد في طبقاته عن أبي هريرة أن عمر قال له: عدوا لله وللاسلام، وفي رواية عدوا لله ولكتابه، سرقت مال الله. وفي رواية: أسرقت مال الله؟!، طبقات ابن سعد ج ٤ ص ٥٩، ٦٠. ثم راجع أبو هريرة تأليف محمود أبو رية ص ٨٠.
[٢] - شرح نهج البلاغة لابن أبي الحديد ج ٤، ص ٦٨، ومختصر تاريخ دمشق ج ٢٩، ص ٢٠٢. ومن أراد التفضيل فعليه بكتاب أبو هريرة، تأليف محمود ص ١٣٥.
[٣] - أحمد بن مهدي بن رستم، أبو جعفر الأصبهاني المتوفى (٢٧٢)، أنظر سير أعلام النبلاء للذهبي ج ١٢، ص ٥٩٧، رقم: ٢٢٨. والوافي بالوفيات للصفدي ج ٨، ص ١٩٨، الرقم: ٣٦٣١. وفي النسخة: مهلبي، وهو خطأ.
اسم الکتاب : المسترشد في إمامة أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب المؤلف : الطبري الشيعي، محمد بن جرير    الجزء : 1  صفحة : 170
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
صيغة PDF شهادة الفهرست