responsiveMenu
صيغة PDF شهادة الفهرست
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
اسم الکتاب : المسترشد في إمامة أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب المؤلف : الطبري الشيعي، محمد بن جرير    الجزء : 1  صفحة : 157
عثمان: قتله الكفار، وخذله المنافقون، فنسب المهاجرين والأنصار إلى النفاق.
٢٥ - ومن فقهائكم: مسروق بن الأجدع، ومرة الهمدانيان [١] رغبا عن الخروج مع علي بن أبي طالب (عليه السلام) إلى صفين [٢] وأخذ عطائهما من علي (عليه السلام)، وخرجا إلى قزوين، وكان مسروق يلي الخيل لعبيد الله بن زياد، [٣] ومات عاشرا، وأوصى أن يدفن في مقابر اليهود وقد روت الرواة أن اللعنة تنزل عليهم، وقد روى عن اختراق [٤] قبورهم مخافة نزول العذاب ومسروق [يوصي أن يدفن] [٥] في مقابرهم، وكان ما يأوله من دفنه معهم أعظم مما فاته، [٦] فإنه ذكر أنه يخرج من قبره، وليس هناك من يؤمن بالله ورسوله غيره.
٢٦ - ومن علمائكم وفقهائكم: أبو موسى الأشعري، وقد

[١] - مسروق بن عبد الرحمن الأجدع الهمداني أبو عائشة الكوفي تابعي. أنظر تهذيب التهذيب ج ١٠ ص ١٠٩ الرقم: ٢٠٥. وفي ص ٨٨ الرقم: ١٥٨، مرة بن شراحيل الهمداني البكيلي أبو إسماعيل الكوفي كما في تهذيب الكمال ج ٢٧، ص ٣٧٩ الرقم: ٥٨٦٥.
[٢] - أنظر طبقات ابن سعد ج ٦ ص ٧٧.
[٣] - وفي " ش ": عليه لعنة الله عاشرا.
[٤] - اخترق الأرض: مر فيها عرضا على غير طريق، واخترق القوم مضى وسطهم.
[٥] - كما في " ش ".
[٦] - وفي " ش ": مما أتاه.
اسم الکتاب : المسترشد في إمامة أميرالمؤمنين علي بن أبي طالب المؤلف : الطبري الشيعي، محمد بن جرير    الجزء : 1  صفحة : 157
   ««الصفحة الأولى    «الصفحة السابقة
   الجزء :
الصفحة التالیة»    الصفحة الأخيرة»»   
   ««اول    «قبلی
   الجزء :
بعدی»    آخر»»   
صيغة PDF شهادة الفهرست